ديوان طلال حيدر / المجمع الثقافي في أبو ظبي

مرسلة بواسطة mahfoudi الأحد، 20 فبراير، 2011

ديوان طلال حيدر

بصوت: طلال حيدر
الإنتاج: المجمع الثقافي في أبو ظبي

طلال حيدر هو شاعر لبناني يحاكي بقصائده المحكية الطبيعة وأسرارها كما يراها هو، بعين الشاعر المتعمّق في جماليّات وتفاصيل الذات الإنسانية الرّيفية البسيطة وعلاقتها مع الطبيعة السحرية. ونتيجةً لتعمّقه هذا، تكون قصائد، الشاعر المولود في العام 1937 في مدينة بعلبك في البقاع اللبناني، متقاطعة مع الذات الإنسانية الجمعية التي ترهف لصوت خرير الماء وزهر البيلسان، والعشب الذي يبزغ من وجه الجدران العتيقة.

غنّى لحيدر كبار الفنّانين الملتزمين في لبنان، مثل فيروز ومارسيل خليفة وأميمة خليل وغيرهم، إذ حملوا أغانيه برقّة أصواتهم، لتدخل البيوت دونما استئذان، رقيقةً ودافئةً، ويردّدها الجميع منتشيًا.

يُروى أنّ هناك قصّة لأغنية "وحدن"، يُختصر مفادها أن ثلاثة فلسطينيين قاموا بعملية فدائيّة ضدّ إسرائيل، وعند تخطيطهم لها كانوا يمرّون يوميّا من قرب بيت حيدر ويدخلون الغابة.. ولا يخرجون إلا عند المساء، وذات يوم دخلوا ولم يخرجوا، وإذ بخبر يعلن عن استشهاد ثلاثة فدائيين بعملية.. لفت صاحب "ركوة عرب" إلى هذه القصيدة مؤكّدا عدم صحّة تلك القصة، موضّحا بصوتٍ شاحب: "(وحدن)... كُتبت لابن بلدي، البقاع، حيث تثلج عليه، ويبقى وحيدًا لا يرافقه سوى صوت عواء "الدّيب"، والرّياح..."مصدر المقال

http://ar.wikipedia.org

 

تحميل ديوان طلال حيدر / بصوت   طلال حيدر

0 التعليقات

إرسال تعليق

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

محرك بحث الكتاب المسموع

    Google